منتديات اسرة العلا

منتديات اسرة العلا (http://www.osrt-alula.com/vb/index.php)
-   ’● آآآآرائيك البوح ●’ (http://www.osrt-alula.com/vb/forumdisplay.php?f=62)
-   -   دثـــــــــــار حب! (http://www.osrt-alula.com/vb/showthread.php?t=69495)

بنت محمد 05-01-2012 08:57 AM

دثـــــــــــار حب!
 
رغدا هنا قد تفيأت الحياة،،

وبموسيقا عالية يُممت الخطى،،

ومابين بيني،،

صرختها وشقي المرتجف،، أبحث عن دثار!

توشحت الحرف،،
ويُممت وجهي للسماء،،

أبتغي كما يبتغي اللهثون سقي المطر!

وفاضت الرحمات حبا وسكونا ودعة ،،

شقي الذي أوجدته لي الريح عاريا قد اكتسى!

وقلبي الذي سكنته عناكب الجدر الغابره ينبض بالحياة،،
ومابيني وبيني أصبح على ذات الحب خيرا وسلاما إلى العباد،،

هكذا حدثت ربي في أغطية الحب التي غلفني بها أمام كل ارتجاف!!



/



/



/

مساحة أولى من دثاري،،

بنت محمد 05-01-2012 09:05 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
وجه كالقمر يزدهي من ربيع الأزهار محتواه،،

وليلٌ يحدث الجمع عن ضوء النجم في الأفق،،
وما بين ابتسامة البدر،،
وهذه الشمس،،
روعة خلقه كتبها الله لمتأمل!

ايقنت وانا ابنة الربيع الجبلي،،

أني في وراء تلك الخطى أمضي!

روحي التي اعادها الله لي يقينا تزف البشرى،،
تراقصني النجوم،،
وتلفني سماء علوية،،
تحكي لقوس المطر عن عظمة الجليل!
وفي فبراير حيث تتزاوج الكائنات،، نبتت الزهور في حديقتي فرحا،،
تمو به القطط وتحتفي به العصافير وتشهده الأزهار!

وفي حفلة العرس التي اكتظت بكل الجماهير،،
أرتديت فستاني الأبيض بلا خجل،،
لأثري الكون حبا كما قلبي الذي عرف هذا النور،،

بنت محمد 05-01-2012 09:15 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
ليلة أخرى من قلبي،،

أتوشح فيها من همسات الأرض نغمة جبلية،،

تحكي حكاية العمق من نواة!

إياكم من معانقة القشور،، فحتما ستنسلخ!
أديموا المكوث على أمنا الأرض،،
أزرعوها حبا وأملا،،
وأنطلقوا في أعراس الفرح،،
حيث يحبنا الله هالات نور،،
مشكاة الإصلاح تزين كفي الأيمن،،
وفي قلبي كنز اليقين يضيء العتمة،،
وفي شقي الأيسر،، أحمل زهرة الحب بلا ذبول!
فبراير يأتي
كما مولدي ويومي الأول في الحياة!
أشتهي أن أرى بسمات الفرح في وجه ابي وهو يضمني كمولودة صغيرة تناغية!
وأشتهي ان أرى ملامح أمي وقد أخرجتني من رحمها لكوكب الأرض!

كثيرا من الإيمان يسكن قلبي لأرضا عن القدر !
وعن حياتي بلا أدنى كدر!
ألم يبشر الله الصابرين بالفوز والبشرى!
وقد اعددت في قلبي ثكنات عسكرية لمحاربة اليأس والقنوط بهذا الحب!!

بنت محمد 05-01-2012 01:58 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
اغتسلتُ من كل خطايا العمر،،ومكثت أقرأ حروف القرآن،،
أجبرني الكلام مع رب العباد،، أن أصوغ البيان مختلفاً عن كل أدران الحرف!
فتشت قلبي ووجدته بكل مساحات الحب يعفو عمن ظلمني،، ويطلب الجنات!

صبرا آل ياسر فإن موعدكم الجنة!
هكذا نطق بها نبي الأمة لآل ياسر وهكذا استوحها قلبي صبرا وأملا فيما عند القيوم،،
أطلقت قلمي،، وقبلته حينما انشغل في كتابه الحق عن همساتي!
خط ربيعي من المداد يكتسح عمري كما أوراقي التي اشرقت فرحا بعودة الحياة!
قلبي الذي يعرف الله جلياً ويعرف نعمه يتحدث بلا توقف!
يكتب
ويصوغ
ويقسم
على
الإصلاح،،
فبأي الأغطية اتدثر عن البرد ما دمت أملك غطاء اليقين والإيمان!
أوشك قلبي أن يقفز فرحا وانا أجادل الباطل وأكتب بالحب نجاح المتقين!

في دربي الجبلي الصعب،، صعدت إلى السفح،،
سلمت على الأخيار،
وقادتنا الخطى لعبد من عباد الله الصالحين!
يقول بكل فيه" هنا اليقين يا بنيتي وإنجاز الموعود"
وتبسم قلبي بأشعة الضياء من قلبه!
كان وجهه يحمل النور وتلك السجدة ،، وجها تصحبه الملائكة لا الشياطين،، عبدا ربانيا لا يشكو من ظلمة المعاصي،،
حدثني قلبا مؤمنا لا شيطانا فاجرا،،فآمنت!
قلت لشيخي أبحث لي عن دثار،،
فمد يده ليخرجه لي " كتاب الله" الذي بدد الظلمة !
بعض الأحاديث تسري بدمي،،
ومن الزهر تعلمت حب الحياة،،
عدت إلى حيث كنتُ وأنا أقرأ كيف كان الدثار المعطى واحة لقلبي!!

ربي لك الحمد هكذا رددتها في نفسي.....

بنت محمد 05-01-2012 11:07 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
استعدت طاقتي المهملة!

حاولت ان اقولها كما ليلة الحب التي جمعتنا سويا،،

اختنقت بعبرة البكاء!

ثم نمت نوما عميق المدى!
لم اكن اعلم أن الأقدار قد ساقت لي قلبا يخاف الله،، يحمل من الحب أصدقه،،
ويروي من الآمال أملا لقلبي،،

وزدانت الحياة كما شوقي،،
واتخذت لي حبيبا من بين الأحبة،،

ضممته هاهنا في عيوني،،
وتعلمت حكاية الحب على يديه!!

بنت محمد 06-01-2012 12:59 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
في شباط ،، حيث كرنفال الحب،،

تم ارتباطي بسموه،،

لم يكن شخصا عادياُ بل أميرا بشعره السود وجاكيته البني وربطة عنقة الذهبية،،
في تلك الحفلة الجامعية التي ضمتنا كخريجين يحملان شهادة الدكتوراة في الأدب العربي التقينا!
كنت أرتدي كنزتي السوداء وأقف قرب منصة التقديم،،
وقام سموه يلقي كلمة الخريجين،،
كنت اذكر تلك اللحظات بدقة حينما سقط نقابي السود،،
لم أكن أن عيناه تسترقان النظر لي!
وعدت بالقرب من أخي الذي كان برفقتي،،
كان الخريجون والخريجات في فناء واسع،،
ارتفعت الطاقيات علىكل مساحات المسرح أما أنا فكنت أبصر وجها يروي الحب بقلبه!
بالقرب من أخي كان يقف،،
يتحدث معه مرحبا،،
وعدنا إلى الوطن في طائرة واحدة تقل كلينا!
كان برفقتي وكان يتجاذب أطراف الحديث مع أخي!
حتى ارتمت الطائرة على أرض الوطن!
وفي صالة الاستقبال وقفت سيارته الطويلة دوننا وسيارة الأجرة،،
وكان الوداع الأخير لعينين تحكيان الحب من أول نظرة!
لم اكن اعلم أن الأقدار ستجمعني بمن أحبني مرة أخرى!
لم أكن أعلم أنه كان يبحث عني، ويتشبث عشقا بعينين أحبتاه فضمتاه سرا في القلب!
وكان القدر أقوى من خيبة الآمال!
وتم اللقاء،، بحبيب العمر!

بنت محمد 06-01-2012 02:18 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
كنت هنا مع مولودي الأول عبد الرحمن،،
الاسم الذي أحبه زوجي كثيرا لأنه كاسم أبيه،،
كان عبدالرحمن طفلا موهوبا مبدعا، تعلم العربية والفرنسية والإنجليزية في سن مبكرة،،
كبر عبد الرحمن وألتحق بجامعة خارج الوطن،،
كان الخوف يعصف بقلبي لاسيما وأنا أعلم أن ابني الصغير لم يعتد على الحياة القاسية في الغربة!
ذات مساحة من التأمل فكرت مليا أنا ووالده بتزويجه من ابنة عمه سارة ذات السادسة عشر من العمر
عامان يفصلان بينهما ، لاسيما وهي تحمل أفكاره وتوجهاته!
وكانت الفرحة مع منتصف العام،، وذهبت لابني لأعيش الغربة مجددا عن أرض الوطن.

زوجي الذي أحب الكتابة كان يستغل الأوقات مليا لتأليف كتابه الأول،،
كان نتاجا مشتركا نصفه له والشطر الآخر لي!
وذات نجاح عملنا سويا على إصدار مجلتنا الصغيرة بلا تردد!
رحلاته البرية شغلت نصيبا كبيرا من حياته في غيابي أنا وطفله البكر الوحيد!

عبد الرحمن طفلي الوحيد الذي لازال ينمو يوما بعد يوم يصارع الحياة ويكتب في كل السجلات التفوق!

أما زوجته الصغيرة سارة فقد كانت تحمل البذرة الأولى لحفيدي الصغيرين ناصرو رما ،،
وجاء حفيدي كزهرتين تملأن قلبي فرحا وسعادة وأنا أردد أن الحمد لله!

بنت محمد 06-01-2012 03:25 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
كانت عباءته المطرزة بالخطوط الذهبية تفوح بالعبق!
لم تكن هي المرة الوحيدة التي يرتديها،،

في كل عيد كان يحمل لي موعدا مع البهجة،،

جدي الذي أقسم على تقبل جبيني ذات فرح،،
كان يحمل الحلوى ليدسها في يدي كطفلة صغيرة لاأزال!
منه تعلمت الحديث عن الأرض وهذه الجذور!
لم يكن يحب فقط لكنه كان يعشق الجميع!
يداه الممتدة في كل مكان للخير تحملان الضياء،،
ووجهه المنير يحمل ختم الأنقياء!
في عينيه صفاء وبياض تقرأ معهما براءة الطفل الصغيروخبرة الشيخ الجليل!
وفي ثغره الباسم لؤلؤ ينبيك عن حلو المنطوق!
حملت قلبي إليه،،
وأشرقت روحي بضياء صلاحه!
فأوجدت له في كل المساحات الجميلة،، رواية تتحدث عن معدن الأصالة في الإنسان!

بنت محمد 07-01-2012 01:33 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
لاتزال الحياة جميلة كلما نكتب فيها حروف المحبة والسلام،، قل لا للألم فقط وستصبح سعيدا،،


سطرٌ آخر من الحب أكتبه بلا عذاب!

بنت محمد 07-01-2012 01:35 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
حالة إدمان حقيقية تحتلني حينما أمسك بالقلم لأدون بعض الذي يعتريني!

لم أخاف ولن أخاف من قلمي،!

لذلك أحببته وأحببت كلمات الحب فيه!

بنت محمد 07-01-2012 02:06 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
ابتسمت كثيرا لأن الله منحني الحب بلا توقف،،،

ربي اجعل إيماني هاديا لهذا الحب ودليل!

بنت محمد 09-01-2012 02:40 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
جسدي عارٍ إلا من صوت الحب،،

وقلبي يحركه الإرتجاف إلى وطن النخيل!

هناك حيث نموت وحيث كنت أنمو!

وحيث كان لي الشوق امتداد بلا انقطاع!

في وجه أمي قرأت الحب، كما قرأت الخوف والرعاية،، قرأتها وهي تبصر دمعاتي حينما يعبس وجهي من اختبار أو مرض،،
قرأت وجه أمي المحب وهي تقدم لي أغلى مكنوناتها،، وتمد لي يدا بالعطف والإهتمام،،
قرأتها وقرأت قلبي الذي لم يلوث!

من بين كل الأغطية كان غطاؤها الآمن هو الدثار لقلبي،، ومن بين كل الوجوه كان وجهها الصادق هو من سأعيش لأجله في هذه الحياة!
أمي التي دللتني كثيرا،،
وأمي التي أعطتني كثيرا،،
وأمي التي خافت عليّ كثيرا،،
وأمي التي منحتني الحب بلا انتهاء!


شكرا يا والدتي الغالية على كل حبك وسأعود إليك، فأنا أعلم بأن قلبك هو الملاذ الآمن لقلبي ولروحي ولجسدي!

بنت محمد 09-01-2012 04:19 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
في محراب حب أورثني الظلم،،،

قررت أن أمزق كل الأكاذيب،،

أحتاج فقط لنسبة هدوء عالية تنقلني إلى حيث الصفاء الروحي والسلام!

أحتاج لأن أكون طيراً مغردا بالحب والوفاء لنفسي،،

فمن الجميل أن أتصالح مع ذاتي قبل أن أتسامح مع الجميع!

بنت محمد 09-01-2012 04:28 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
العصافير تتلو كل الروايات،،
وأنا أقرأ كل العصافير،،
أقرأ كل الحكايات حبا كما عمري الذي رواه،،
في كل التفاصيل أخبرتني المساحات الدافئة عن فيض وجد بي،،
عن كل الأماني البتول،،
عن أرض الحب في أعماقي وعن هذا الطهر!

بنت محمد 09-01-2012 04:35 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
حتى التفاصيل الصغيرة لم ترحمني من نثارها،،

أوجدتني رغما عن أنفي في قدسية الحرف،،
كبلتني حتى تغرقني،
أطلت المدى حتى تبللت،،
وعبق المكان بنشوة حب أعلن فيها غياب الروح!
شطري الذي كان ممددا على سرير الأفراح يحتاج للنوم،،
وأنا أحتاج للنور في صلاتي،،
أحتاج لشقي بلا ظلمة حتى أستطيع المسير،،
أحتاج للفرح وللحياة وللنور والأمان والإستقرار وإلى حياة هانئة وسعيدة تمنحني القدرة على مواصلة الطريق!

بنت محمد 09-01-2012 04:46 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
مهلا فإني أستجمع من كفيك شجاعتي!
أشعل الأوراق حبا،،
وأعتنقك كالأمنيات،،
أغرق بك حد انهماري بفيض المطر،،
يبللني الندى،،
وأرى في كل صباحاتك ابتسامة الحب،،
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه من هذا الذي أشقاني وأنهكني على مداده!
أتراه يعشقني كما أعشقه،، أم أنه لا زال يتلوني حرفا مهملا من غير رفاق!؟

أواه،، لو يلين معي الحب والحرف،، فأبقى بينهما نهرا جاريا لا يعرف الجفاف!

آمنت أن شطري يكتب الأماني،،

وأن شطره يكتبني كما أحب!
آمنت أنه يستقيني وأستقيه كما الأحلام والأبطال والروايات،،
آمنت أنه يعشقني حد الجنون،،
وأنه لايزال يرددها في أعماق أعماقه ،،مليكتي هيا استيقظي من رداءة كابوس الغياب،،

وتشتهيني كل المصابيح،،
لأبصر الوجود ضياء كما العمر في محطات السكون،،

حبيبتي،،
بكل التفاصيل قرأتك روحا من الزهر على هذا الانسكاب،،
قرأتك شطرا من الأضواء
قرأتك وقرأتك روح هيام لا تعرف الخبث،،
سلام عليك ،، سلام عليك،،من رب العالمين.

بنت محمد 09-01-2012 12:13 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
صباح ينزاح فيه عني طقس الخطايا الذي كبلني عاما تلو عام!

أنا لا أريد الظلمة لوجهي، بل أريد اليقين والضياء ربيعا يسكن قلبي،،

أريد حبا مجردا من الخطايا، يستقيم فيه عقلي وقلبي ولا تنتهك فيه كرامتي وأمني،،
أريد حقوقا أوجبها الله من فوق سبع سموات، لا أن أبقى خلف أغلفة النسيان وشط الحرمان!
أريد أزهار الربيع فوق منضدتي،، وبسمة الأمل على شفاهي،،
أريد أن أعلنها لكل الكون هذا هو نبضي،،

بنت محمد 09-01-2012 12:48 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
اللهم اجعل لي من كل الأغلفة غلافا لا يعرف إلا حبك وحب نبيك،، وجملني بالحب لك والحب لما تحبه وترضاه حتى لا أرى في كل مساحاتي غير أنت وغير ثقتي ويقيني بموعودك،،

بنت محمد 09-01-2012 11:48 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
هل أحبني العجوز ففاضت عيناه عشقا واهتماما حتى بإنارة منزلي؟

ويحي من ذلك العجوز ،، وويحي من عيناه واضطراب فكري!

بنت محمد 10-01-2012 12:17 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
ليته يريحني من عيناه ومن نظراته فصغيرة مثلي وإن عشقت الحكمة والرزانة في شخصية كشخصيته
تحتاج لوطن من الحنان في حضن الأم!

أقسم أني لا أبصره على غناه وفقري إلا جارا أتمنى الرحيل عنه،،

لأعود إلى دياري بلا حملقته واستيقافه لأخي وسلاماته التي لا تنتهي حينما أكون معه!
نعم أمر سريعا، أبصر نظراته لحملي الثقيل من الكتب،،
أرى بين عيناه محاولته التعمق في ذاتي،،
أغض نظري لأرحل لكنه يرحل وفي رأسه ألف فكرة عن تجديد حياته مع أنثى رفضته وهي تحب الحياة!
اليوم يعود ،،
وقلبي يعود،، يرتجف من غد مجهول،، وسنين عمر قد مرت،، وعهود قد شرب عليها الدهر فذابت،،
يعود جاري وبين عينيه سؤال من العشق،،
لماذا رفضت رجلا كأنا؟!
عيناه تلتقطاني،،
وعيناي تبحث عن الآمان!
فهل سأجده مع رجل أسمع الدعوات لي منه على لسان زوجه؟!

غريبة هي الحياة،،
وغريب هو الحب،،
وغريب هو قلبي حينما يرتجف طلبا للأمان في شتاء لا يعرف الدفء!

بنت محمد 11-01-2012 05:20 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
غدوت أرتشف حبك كشراب دافئ أحتاجه في هذا المساء!

فغلفت روحي بنداءات الحب المستفيض،،

أعلم أنك سترتجف صقيعا بعيدا عن كل طهري!

لذلك محوتك عن أفكاري وقلبي وعقلي حتى أعود!

أعود كزهرة ندية ترتشف حب الحياة بلا قيود!

أعود كأميرة جبلية ترفض الخنوع لغير رب السموات والأرض!

أعود لذاتي التي جعلتها تموت بين يديك!

أعود لهدوئي واستقراري بلا مشاغبات من قلب آخر لم يعرف الحب إلا ذبول!

بنت محمد 11-01-2012 05:57 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
أرعبتني الآمال حينما كتبتها،،
بنيت بيت طموحي في السماء،،

وأكتسيت من أثواب المجد ،كل مواقفي،،

غدا ستتحق الآمال بلا الأمنيات،،

وسأبصر نفسي هناك بلاريب،،

لأن القلوب النقية والمؤمنة والصادقة تحصل على ما تريد بالصبر والجد والعمل،،

اللهم فاجعل حبك دثارا لقلبي وسترا جميلا على قبيح صنعي فإني أرجو منك ما تبصر فإن شملتني بعفوك الجميل وحققت لي الأمنيات والآمال فهو بفضلك وببركتك وإحسانك وما أنا إلا عبد يرجو ويحسن الظن فيك!

ربي أنت أعلم بي مني وأعلم بسوء ظن من ظلمني وعندك تجتمع الخصوم!
فيامن جعلته لي وليا وسندا ونصيرا جعلت لديك شكايتي في عمر مضى سكبت فيه دمعي وصدقت فيه عهدي وأضعت فيه مالي وصحتي،،
سألتك يا رب العباد أن تكون لي سندا ونصيرا فيما تبقى لي من عمر آتي وأن تعوضني خيرا فإني أطمع فيمن لايرد سائلا أن تمنحني فوق الذي أرجو،،

ربي بكل المساحات الجميلة هب لي مالا تهبه لأحد من خلقك من الرضا والقناعة والأمان والإيمان والجنات وطمن قلب رجاك وقال لي رب أعرفه فوق كل السماوات لن يضيعني

حسبي الله ونعم الوكيل سيؤتينا ربنا من فضله خيرا!

بنت محمد 13-01-2012 06:26 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
بإحساس جاني،،
وبإحساس يمه خذني،،
وأكبر مساحة بقلبي تضمه،،
مايظلمه القلب ولا هو يعاني،،
عايش على كيفه وكيفي يهمه،،
إن قلت له يابيه!
قال من هو نصاني،،؟!
روحي هنا
تسلم يا ستي المهمه!

دفتر وجودي

وساحة كياني،،

أبعثره بحبي وأرجع ألمه!

كذا أحبه،،
وكذا من جده شراني،،
دلوعة إحساسه وبعينه أهمه،،
عيني وهي عيني تكتب كلامي،،
لحبن أسرني وصرت قمة،،

اسميته الوجد،، وهو سماني،،

نبضة حياته وروحن تضمـــــه!

بنت محمد 13-01-2012 08:16 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
شيطاني لا يهدأ!

يقسم أمامي على المكوث طويلا هنا!

غير أني أعتكف لله بكل نداءات الحب أن أغثني من كل هذا الوجع!

شطري الذي أحسسته تيها يكتب!

يخوض في غوايتي!
يرسل الحروف كأسنة وجد تغري مباسم البوح على الحديث!

ووجيب قلبي يعكف في ساحة الانتظار!!

لم أحببتك؟!
ولم أصبحت يا قلمي غوايتي؟!
لست أدري غير أني أحب الحياة كما أحب الحب!

بنت محمد 13-01-2012 09:34 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
أخال الأمنيات جذلى على بابي!

الفرح يتحدث لي ببسمة،،

واستبشر من قيوم السموات والأرض فرحة غامرة تسكن قلبي،،

اللهم إني أستودعك قلبي فاحفظه بما تحفظ عبادك الصالحين!

بنت محمد 14-01-2012 01:02 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
كل ما أحتاجه ليلة فاصلة تمكنني من تحقيق الحلم!

أحتاج لروح جديدة وقلب جديد يستحوذ عليه الأمل فينسيه ذكرى الرماد!

أحتاج لأن أزرع حقول الورد هذه المرة،،!
أريد مساحة من الصمت والسكون لا يلوثها بشر!
أريد عمري الذي رحل أن يعود سريعا بسعادة المتقين!

بنت محمد 15-01-2012 01:06 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
سأغفو وأنا ألمح الحلم ظفرا،،

اللهم سق البشارات لقلبي جذلى فكلي يرجو تحقيق الآمال!

بنت محمد 17-01-2012 02:20 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
Cant See Links


ألف مبروك يالي قريت بكتاب،،،

هذا نجاحك أثمر بعيده،،،،

البسمة الي في عيون وإعجاب،

فرحة نجاحك نبضة فريده

ما يحرز المجد شخص كذاب،،

وأبني طموح بلبنة ولبنة جديدة،،

السالفه يا زهر تبذل الأسباب،،

وتقرأ اختبارك وتعرف مفيدة

محصول عامك جودته بدمعة أهداب،،
ليل وسهر وتكسير لحديده،،

/


/


/


بنت محمد،،،

بنت محمد 17-01-2012 02:35 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
جيت أبدل من مفهوم الإحساس شيء!

ثورة مشاعر بأشياء" ن" مفيدة،،

عقلن وعلمن وحبن على ضيء،،

حكمة مشاعر في بيت وقصيده،،،

بنت محمد 17-01-2012 03:02 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
بس لو شفت قلب مغليك كيف يشتاق؟؟

أكيد يا ضيء عيني قمت من لحدك!!

موتك قريته وبعدك نار و إحراق!

وجمر المشاعر شيء ماصاغ حقك،،

يابوي يالي كنت نبضة أعماقي،،

قمت أشتهي في قومتي قبرك،،
/


/


/
بنت محمد،،

بنت محمد 20-01-2012 11:04 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
لو صادفك لحن السعادة في يوم،،


لا تحسبه يا حبيبي لك بدايم،،،،


لولا الهموم مافارق العين نوم،،

سنه بهالدنيا تحكي سود الظلايم،،


بنت محمد 20-01-2012 11:12 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
قريت كل الفرح في سطرين،،
دينك لربك خليه دايم،،

لا تغرك الدنيا بحلوها الشين،،

وخلك مع الله في شرع قايم،،

بنت محمد 22-01-2012 07:31 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
أن أحمد الله من فضله عطاني =ربن كريمن ما تراكني بلا بيت

زود من إحسانه وبمنه كساني= وجبّر كسورن منها جد عانيت

يا فرحتي بعمري يا فرحة زماني= حققتها أحلامي وفيها تهنيت

بنت محمد 22-01-2012 12:58 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
تعال يا حبن ملكني بلا قياس،،،

تعال وكفف دموع مغليك،،،،

تعال وزيد الغلا بكثرة إحساس،،
وأعلن بثورة وكسر مباديك،،،

تعال وقولها آسف بأنفاس،،
وأرحم ضعيفن هواه يناديك

بنت محمد 22-01-2012 01:01 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
معقوله إني يا حبيبي نسيتك؟!!

معقوله إني صرت ما أغليك؟!

معقوله إحساسي ما سكن بيتك؟!

ومعقوله أنك بعت شاريك؟!

بنت محمد 24-01-2012 02:06 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
ياااااااااااااااااااااااااااااه يا ساحل جدة!


ولجـــــــــــــــــــــــــدة ذكريات،،

عبق القلب بالحنين وتخطى مداه!

وأواه من الحب حين أصوغه لبحر من البحور!

/





/







/


غدوت يا حبيبي كالمد والجزر أشق بعضي على ذكراك!

تلفني أنت كما لغة الحب التي جمعت كلينا في بيت واحد!

أيلول رحل ومن بعد الرحيل آثرت أن أبقى وحيدة كلما خرجت للمرعى مع الأغنام!
أسميتها كلها على حروف اسمك،،
مايا،،
حنان،،
ميرفت،،
دارين،،،،
لأكتبها كما أنت ( محمد)
الاسم الذي أحببتها كثيرا كوالدي،،،
لازلت أنتظرك يا عزيزي وأنتظر عودتك حتى نعود سويا لعروس الجبال،،

ابن أخي الحبيب،،
لا تطل الغياب فكلنا في شوق إليك،، أنا وعائلتي والخراف!


بنت محمد 25-01-2012 08:42 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
كبيره حتى بأحلامي إذا خاطبت أنا دنيك،،
إذا حروفي لها الاشواق في معنى على أهواك!


بنت محمد 25-01-2012 08:59 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
تعال وشوفني نبضه،،
على طبع الهوى فيني،،،
تعال وبدد الأحزان ،،
وعلمني عن أشواقك،،،،
تعال وقولها آسف ،،
عن أوجاعي عن إزعاجك،،
عن الآلام من صبري،،
عن الأيام من عمري وأنا أشتاق!
تعال وكفر أخطاءك!
تعال وقولها آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآسف!!
لأن الصبر في عمري بدأ ينساك!
بدأ يكتب قصايد بعد،،
بدأ يجفاك،،
بدأ يحسب خطايا وجد ما صنته على دنياك،،
بدأ يوفي لإحساس الألم وياك!
وبدأ ينساك،،
ينساك،،
ينساك.!

بنت محمد 25-01-2012 09:48 AM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
هل مات حبيبي !؟

نعم مات،،
حفرت الثرى وأودعته اللحد،،

مات حبيبي،،

وانتهت كلمات الشوق،،

مزقت حروف الوجد من بعده،،
اكتسيت السواد،،
وها أنا أفتح أبواب العزاء!
ألملم منه دمعي وألمي وحيرة ملأت صدري!

مات حبيبي وطواه القبر

وأنتشى بجسمه الدود،،
مات حبيبي ونسجت العنكبوت خيوطها على كفنه!
مات والأشواق تنطق من عينيه،،
ومات والدم في وريده يكتب حكاية العشق من كلينا!
مات وفي صدري أزيز نار تحويه الضلوع!
مات وهو يدون الحب،،
ويكتب الحب،،
ويقول الحب،،
وتنطوي جنباته بكل الخفق!
مات وكلي يسأل!
أي رياح ضروس خطفت قلبك؟
وأي المجرات استولت على روحك؟
وأين أنا من الموت بعدك؟؟
مات حبيبي،،،
ونيران الشوق تحرق الورد من بعده،،
تكسى الأرض بالإحتراق،،
تنزع عن حياتي الفرح،،
لأبقى في كل مساحاتي أنثى الرماد بلا مأوى لعشق!
مات حبيبي،،
والوفاء ديدني لهذا الجثمان العظيم،،
مات حبيبي وصورة الحب والوفاء تقتلع روحا ماعرفت غيره!
مات حبيبي ،،
لتحتضنه الأرض وتطفئ من بعده السروج والقناديل،،
مات حبيبي بلا دثار يغطي قلبه،،
بلا شموع للفرح تسكن قبره،،
بلا أبيات حب تنعش أنفاسه،،
مات وكل المساء يحكيه الوجع ،،
مات وهو يتلظى!
جمر هنا يسكن جوفي!
حمى الوجع يرتعش منها عظامي!
أسكب الدمعات ،،
وياليت الدمع يحيي من في القبور!
أرحل اجر خطاي،،
أجر من الموت موتي،،
أكتب البكاء،،
وأنثر البكاء،
وأروي من البكاء بكائي!
مات رفيق دربي ،،
وشريك عمري،
وأنيس وحدتي،
لأشم الموت، وأقرأ الموت، وأكتب الموت!
مات والذبول رفيقي،،
مات والحب تلاشى من كوكبي،،
ويرصد في كل المساحات أن لا حياة!

بنت محمد 25-01-2012 01:39 PM

رد: دثـــــــــــار حب!
 
وش فيك لاقلت مشتاق صديت؟؟
صوت الغلا باعتاب مني يناديك!

ماقلتها يا حب لك باغتابك،،
ثورة مشاعر من جنوني تحويك،


الساعة الآن 08:58 AM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

جميع الحقوق محفوظه لشبكه و منتديات اسرة العلا

.. جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ...ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر المنتدى ..

a.d - i.s.s.w